الأعمال الكتابية

قال الملك دبشليم لبيدبا الفيلسوف:

اضرب لي مثل الحاكم الديكتاتور في حكمه،

من غير قانون أو دستور يجمع سالف أمره،

أنا جثة غير قادة على الحراك أتساءل إن كان دوري متقناً

أكان صوتي واضحا ومؤثراً، أم أني فشلت في مساعدتك حقا،

أستميحك عذراً.. ها أنا أغرق،

تَتَثاقَلُ أنفاسُ الفجر المثنبَثِقَةِ مِن عَينِ الرَّقدَة

تَتَلاقَحُ مِن صوتِ النَّجدَة

تَتَعاقَبُ فينا صاخِبَةً...